ارتفاع صافي أرباح شركة STC خلال الربع الثاني وفترة الستة أشهر من العام 2019

أعلنت مجموعة الاتصالات السعودية (STC) عن نتائجها الماليّة الأوّلية للفترة المنتهية في 30 يونيو 2019. 

ارتفعت الايرادات الموحّدة خلال الرّبع الثاني بنسبة 4.0% مقارنة بالرّبع المماثل من العام السابق لتصل إلى 13,604 مليون ريال. وارتفعت الايرادات بنسبة 6.1% لفترة السّتة أشهر من العام 2019 لتصل إلى 26,989 مليون ريال.

ولقد ارتفع اجمالي الرّبح خلال الرّبع الثاني بنسبة 14.5% مقارنة بالرّبع المماثل من العام السّابق ليصل إلى 8,207 مليون ريال، ولفترة السّتة أشهر بلغ اجمالي الربح 16,111 مليون ريال بارتفاع نسبته14.3%.

 أما الرّبح التشغيلي، فلقد ارتفع خلال الرّبع الثاني بنسبة 19.9% مقارنة بالربع المماثل من العام السابق ليصل إلى 3,477 مليون ريال، ولفترة الستة أشهر بلغ الربح التشغيلي 6,753 مليون ريال بارتفاع نسبته 22.1%. ارتفاع الرّبح قبل الاستهلاك والإطفاء والفوائد والزّكاة والضّرائب (EBITDA) خلال الربع الثاني بنسبة 18.0% مقارنة بالرّبع المماثل من العام السّابق ليصل إلى 5,655 مليون ريال، ولفترة السّتة أشهر بلغ الرّبح قبل الاستهلاك والإطفاء والفوائد والزّكاة والضّرائب (EBITDA) 11,041 مليون ريال بارتفاع نسبته 18.5%.

ولقد سجّل ارتفاع صافي الربح خلال الربع الثاني بنسبة 16.5% مقارنة بالرّبع المماثل من العام السابق ليصل إلى 2,848 مليون ريال، ولفترة السّتة أشهر بلغ صافي الربح 5,598 مليون ريال بارتفاع نسبته 11.3%.

تماشيًا مع سياسة توزيع الأرباح لفترة ثلاث سنوات، والتي بدأت من الرّبع الرّابع من عام 2018 كما أقّرها مجلس ادارة الشّركة وسبق الاعلان عنها في تاريخ 16 ديسمبر 2018 والتي تمّ اعتمادها خلال اجتماع الجمعيّة العامة غير العاديّة في يوم 24 أبريل 2019، سوف تقوم الشركة بتوزيع أرباح نقديّة مقدارها 2,000 مليون ريال على مساهمي الشركة عن الربع الثاني من العام 2019، أي ما يعادل 1 ريال للسّهم الواحد. كما ستكون أحقيّة توزيعات الأرباح للمساهمين المالكين للأسهم بنهاية تداول يوم الأثنين 26/11/1440هـ الموافق 29/07/2019م والمقيدين في سجل مساهمي الشركة لدى شركة مركز إيداع الأوراق المالية في نهاية ثاني يوم تداول يلي تاريخ الاستحقاق. وسيكون تاريخ التوزيع 25/12/1440هـ الموافق 26/08/2019م.

وتعليقاً على هذه النتائج أشار المهندس ناصر بن سليمان الناصر، الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات السعودية (STC) أن الشركة استطاعت الاستمرار في تحسين الأداء وتحقيق نتائج إيجابية تعكس قدرات الشركة التشغيلية والماليّة ونجاحها في تنفيذ استراتيجيتها وتطوير وتنويع أعمالها من خلال تقديم أحدث خدمات الاتصالات المتكاملة والحلول والتقنيات الرقميّة. فقد حقّقت قطاعات الشّركة المختلفة نمواً متميزاً في الإيرادات في الربع الحالي مقارنة بالربع المماثل من العام السابق، حيث ارتفعت إيرادات البيانات، وقطاع النواقل والمشغلين وقطاع الأعمال مدعومة بالمنتجات المبتكرة في مجال انترنت الأشياء والحوسبة السحابية والأمن السيبراني بالإضافة إلى منتجات وخدمات الاتصالات الأخرى.

وفي هذا السياق، أكّد الرّئيس التنفيذي على اهتمام الشّركة بتطوير البنية التحتيّة للاتصالات وتقنيّة المعلومات والاستثمار في الاقتصاد الرقمي والحوسبة السحابية مما سيساهم بتحقيق خطة التحول الوطني 2020 ورؤية المملكة 2030. وقد قامت STCبإنشاء منصات عديدة في مجال الحوسبة السحابية ممّا جعلها شركة رائدة في هذا المجال وكأكبر مقدّم لهذه الخدمات في المنطقة، ويأتي هذا بالتزامن مع الإقبال المتزايد على خدمات الحوسبة السحابية في المملكة، باعتبارها من المنصات الأساسية التي تعتمد عليها تقنيّة المعلومات والتّطورات الرقميّة.

وامتداداً لمشروع التكامل لتطوير البنية التحتية، فقد قامت الشركة بتدشين خدمة الجيل الخامس بالسعودية كأوّل مشغّل بالمملكة يوفّر الخدمة تجاريّاً ويتيحها للعملاء بعدد من المدن السعودية، وقد تضمّنت المرحلة الأولى من مشروع نشر شبكة الجيل الخامس تنفيذ أكثر من 600 موقع في المملكة. ومن المتوقّع أن تلعب تقنيّة الجيل الخامس دوراً كبيراً في التّحول التّقني كمنصة أساسيّة لتطبيقات المستقبل في قطاعي إنترنت الأشياء والذّكاء الاصطناعي، ممّا سيعزّز من ظهور المدن والمرافق الذكيّة، ويدعم البنية التحتيّة للأمن السّيبراني ويوفّر إنترنت متنقل بسرعة فائقة في جميع مناطق المملكة.

والجدير بالذّكر، أن نشر تقنيّة الجيل الخامس وإتاحتها للعملاء سيكون له أثر إيجابي من النّاحية الاجتماعيّة والاقتصاديّة وسيدعم رؤية المملكة وينمّي الاقتصاد الرقمي، وسيمتد الأثر الإيجابي إلى قطاعات رئيسيّة كالنّقل والتّصنيع والخدمات اللوجستيّة والأمن والتّعليم والصّحة والتجارة. واستمراراً لجهود الشّركة في تنمية علامتها التجاريّة، فقد حصدت STC ثمان جوائز تتعلّق بقوّة العلامة التجاريّة من بينها جائزة مؤسّسة براند فايننس لأغلى علامة تجاريّة في المملكة للعام 2019، إذ كشف التّقرير لأغلى 50 علامة تجاريّة بالسّعودية الصّادر عن المؤسسة أن قيمة العلامة التجارية لـSTC بلغت ما يقارب 7 مليار دولار بارتفاع 6.7% عن العام السابق، لتحافظ بذلك على المركز الأوّل للعام الثاني على التوالي بارتفاع 6.7% عن العام السابق، لتحافظ بذلك على المركز الأوّل للعام الثاني على التوالي