أوريدو تُحرز تقدّماً في اختبارات سرعة الانترنت المنزلي

 أعلنت شركة الاتصالات القطرية أوريدو Ooredoo  تقدّمها 20 مركزًا في أحدث تصنيف لمؤشّر اختبار السّرعة العالمي 2019، وذلك في اختبارات سرعة الإنترنت المنزلي، لتتقدم في هذا المجال على العديد من شركات الاتصالات الكبرى في دول المنطقة، وفي دول مثل أستراليا والمملكة المتحدة حيث ارتفع متوسّط سرعة الإنترنت المنزلي في قطر إلى 70 ميغابت بالثانية، وتأتي هذه الزّيادة بفضل تطبيق أوريدو لاستراتيجيّة بهدف زيادة سرعة الإنترنت المنزلي إلى خمسة أضعاف السّرعة السّابقة، دون تكلفة إضافية.

وبفضل التزام أوريدو المستمر واستثمارها في البنيّة التحتيّة لشبكة الألياف الضوئيّة الوحيدة في قطر، فإنّ الشّركة تضمن توفير خدمة إنترنت منزلي غير محدودة مميّزة بمواصفات عالميّة وبسرعات تصل إلى 10 غيغابت بالثانية، مما ساهم في توفير أسرع خدمة للإنترنت لكل منزل في قطر، وأرسى المعايير لهذه الخدمة في المستقبل.

وبمناسبة هذا التقدّم الذي أحرزته الشركة، ثمّن السّيد وليد السّيد الرّئيس التنفيذي لشركة أوريدو قطر، جهود الشّركة المتواصلة وحرصها الدّائم على تطوير شبكتها وتعزيز التغطية والسّرعات لجميع المنازل في قطر، معبرًا عن السّعادة بالنّجاحات والإنجازات التي حقّقتها أوريدو على المستوى العالمي فيما يتعلّق بسرعة الإنترنت، مؤكدا أنّ هذا الإنجاز يسهم في زيادة الإقبال على خدمة Ooredoo ONE التي تعدّ باقة شاملة للاتصالات والتّرفيه المنزلي، فهي توفّر كل ما يحتاجه أفراد الأسرة للبقاء على اتّصال والاستمتاع بالمحتوى التّرفيهي في المنزل، إلي جانب كونها إحدى أسرع خدمات الإنترنت المنزلي في العالم.

لا بدّ من الشارة أن هذا التّصنيف جاء في التّقرير الصّادر عن المؤسسة الأمريكية لاختبار السرعة Ookla، التي يقوم مؤشرها بمقارنة سرعات الإنترنت حول العالم، وتعتمد بياناته على اختبار السرعات لدى مئات ملايين المستخدمين.

كما توفّر خدمة Ooredoo ONE للعملاء الإنترنت المنزلي فائق السرعة، والواي فاي الذّكي، وتغطيّة إنترنت واسعة، وخدمات ترفيهيّة رائعة لجميع أفراد الأسرة في باقة واحدة. على ضوء ذلك،  توفّر أوريدو خدمات الاتصالات الجوالة واتصالات الخطّ الثابت وإنترنت البرودباند والخدمات المدارة للشّركات، لتلبي هذه الأخيرة  احتياجات العملاء من الأفراد والشركات.

وباعتبارها شركة تولي أهميّة للمجتمعات التي تقدّم فيها خدماتها، تسهم رؤيتها التي تتمثّل في إثراء حياة عملائها، وإيمانها بقدرتها على تحفيز التنمية البشرية من خلال الاتصالات، في مساعدة أفراد المجتمعات على تحقيق أقصى تطلعاتهم.