OPPO تكشف النقاب عن نموذج هاتف "فايند إكس" بتقنيّة 5G

أزاحت شركة "OPPO" الستار مؤخرًا عن نموذج هاتفها الجديد "فايند إكس" (Find X) للمرّة الأولى بتقنيّة الجيل الخامس. وأكّدت "OPPO" في هذا السياق العمل مع شركاء هذا القطاع على صعيد العالم لتطوير وخلق بيئة حاضنة لتقنية الجيل الخامس الجديدة والثورية.

وتأتي هذه الخطوة بعد النجاح الكبير الذي حققته الشركة في عملية إجراء أوّل إتصال فيديو مُتعدد الأطراف في العالم عبر الهواتف الذكية وبالإعتماد فقط على شبكة الجيل الخامس. إذ قام مهندسون من ستة مراكز للبحث والتطوير تابعة للشركة بإجراء إتصال فيديو من خلال برنامج أو تطبيق "WeChat".

مع العلم أنّ هذه الخطوة تأتي بالتزامن مع الجهود المبذولة في الشرق الأوسط لاعتماد شبكات الجيل الخامس. لكن تقود دول الخليج العربي اليوم هذا المجال من دون شك، مع قيامها بشكل دائم بسلسلة اختبارات للشبكات الأخيرة من جهة وإطلاق خدمات تجريبية من جهة أخرى عُرضت في كل من المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة خلال العام الماضي.

وفي هذا السياق قال طوني شين (Tony Chen)، المؤسس والرئيس التنفيذي لـ  OPPOعلى هامش مشاركة الشركة في فعاليات معرض التكنولوجيا 2018 في شينزين، قائلاً: إنّ تقنية الجيل الخامس هي عبارة عن توجه يجب على الشركة أن تستثمره من دون شك. وتسعى "OPPO" إلى أن تكون من الشركات الرائدة في تبنّي هذه التقنيّة الحيوية".

وأضاف: "نسعى إلى أنّ تكون "OPPO" المُصنّع الأوّل الذي يُطلق الهواتف الذكية بتقنية الجيل الخامس. إذ تقوم الشركة بدراسة الفرص المتاحة لاعتماد هذه التقنيّة، ما سيُساهم بدوره بتحديد وإبراز قيمة الجيل الخامس".

وأكّد شين أيضًا العمل على دمج تقنية الجيل الخامس بشكل كاملٍ بالتطبيقات ومُختلف جوانب العمل. بالإضافة إلى الإبتكار المُستمر والدائم بهدف تزويد المُستخدمين بتجربة إستثنائية، مُناسبة وسلسلة من دون مشاكل.

والجدير بالذكر أنّ "OPPO" قد أطلقت العام الماضي هاتفها الذكي "فايند إكس" في عدد من الأسواق في الشرق الأوسط؛ ويُعتبر هذا الهاتف تجربة سبّاقة على صعيد الشاشات ومزاياها. مع العلم أنّ هاتف "فايند إكس" بتقنيّة الجيل الخامس الذي يأتي مع معالج " Snapdragon 855" وموديم الجيل الخامس من طراز X50  يجعل من هذا الهاتف جهازًا ثوريًا بكل ما للكلمة من معنى، إذ يُقدّم أداء متميزًا لتقنيّة الجيل الخامس.

كما قامت كل من "OPPO"، "Qualcomm" و"Keysight Technologies Inc" مؤخرًا بعرض وتصفّح تقنيّات الاتصال وتطبيقاته المختلفة باستخدام نموذج "فايند إكس" من الجيل الخامس... فقامت بالبحث على الانترنت، إعادة عرض الفيديو على الشبكة والاتصال بالفيديو.

وفي هذا الإتجاه، قال براين شين (Brian Shen)، نائب الرئيس العالمي لـ "OPPO" ورئيس أعمال الشركة في الصين: "نحن على ثقة أن "OPPO" ستحتل المركز الأول لتكون الشركة الأولى التي تطرح الهواتف الذكيّة بتقنيّة الجيل الخامس خلال عام 2019".

وأكمل شين: "تتطلع الشركة إلى المستقبل بنظرة متفائلة، فأطلقت مفهوم تقنيّة الجيل الخامس وتعمل على استثماره وتطويره إيمانًا منها بأنّ كل شيء بات مُتصلًا بالانترنت في الحقبة التي نعيش فيها. وسيكون هذا الهاتف في قلب مجموعة واسعة من الأجهزة الذكية التي ستكون متصلة عبر شبكة الجيل الخامس".

كما من جهة أخرى، وانطلاقًا من سعي "OPPO" لتطال عبر خدماتها مجالات الصحة الذكيّة والمنازل الذكيّة، بدأت الشركة العمل على عدد من الأجهزة الذكيّة واسكتشاف تقاطع وتشابك تقنية الجيل الخامس بأحدث التكنولوجيات والتقنيات المتطورة. وتعمل الشركة على التعاون مع القطاع كلّه لبناء بيئة مُبتكرة حاضنة لتقنيّة الجيل الخامس.

من جهة أخرى، أكّد ليفين ليو (Levin Liu) مدير  معهد الأبحاث التابع لـ "OPPO"  تركيز جهود الشركة على دعم تقنيّات الجيل الخامس في المنطقة ودمجها بالذكاء الاصطناعي والبيانات الضخمة والحوسبة السحابية. ما يُساهم في تحويل الهواتف والأجهزة الذكيّة إلى "مساعدين شخصيين أذكياء". واعتبر أنّ المستقبل سيحمل ويشهد ظهور تطبيقات واستخدامات ثورية للجيل الخامس، ما سيُوفّر تجربة استثنائية لا مثيل لها للمستخدمين.

إذًا تستمّر شركة "OPPO" في مسيرتها نحو توفير بيئة حاضنة لتقنيّة الجيل الخامس التي تحمل الكثير من الآمال للمستقبل. لذلك سيزيد التعاون بينها وبين شركة كوالكوم ومُصنّعي البنى التحتية للشبكات ومُوردي خدمات الاتصالات وغيرهم. كما تقوم الشركة بإجراء محادثات مع عدد من موردي خدمات الاتصالات في أوروبا وأستراليا وغيرها من الأسواق الخارجية... وتُخطط بشكل فعلي لطرح مُنتجات الجيل الخامس تجارياً في هذا العام.