انطلاق الروبوتات بالشوارع

نشاهد حالياً على بعض القنوات التلفزيونية العديد من الإعلانات التجارية، التي تروج لطرق مبتكرة لطلب توصيل المشتريات للمنازل، وتوضح أنه بدلاً من الطرق القديمة التقليدية الخاصة بالاتصال الهاتفي، يمكنك الولوج لموقع ما على الإنترنت، بل يمكنك أيضاً أن تقوم بتنزيل تطبيق ما على هاتفك الذكي، وتدون طلبات مشترياتك لتصلك على الفور. لجديد اليوم هو أن هذه الطرق ليست الأحدث ولا الأكثر ابتكاراً. فعجلة التطور العلمي لا تتوقف.

فقد تم استبدال عامل الديليفري (توصيل الطلبات للمنازل) بإنسان آلي

يمكن الآن لزبائن الـ"تيك آوت" في الولايات المتحدة أن يصلهم الغذاء حتى عتبات بيوتهم بواسطة الروبوت. فقد أعلنت مؤسسة "ستارشيب تكنولوجيز" أن الشركتين اللوجستيتين "دور داش" DoorDash و"بوست ميتس" Postmates بدأتا اختبارات تجريبية بالروبوت في مدينتي ريدوود بكاليفورنيا وواشنطن. ولن تكلفك هذه الخدمة أية مبالغ إضافية، ويتوقع لكل روبوت أن يقوم بتسليم 10 طلبات يومياً، بحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

فروبوتات مؤسسة "ستارشيب"، ذات الـ6 عجلات، يمكنها أن تقطع تقريباً مسافة 4 أميال في الساعة، وهي تقريباً نفس سرعة مشي الإنسان. وسوف تنضم الروبوتات إلى المارة على الرصيف، وفقاً لموقع "ريكود". ولكن في الوقت الراهن، فإن شخصاً ما سوف يرافقها – كرقيب – أثناء تسليم الطلبات لتتبع أدائها، والتدخل إذا لزم الأمر. ولكنها بالفعل سوف تؤدي عملها من تلقاء نفسها.

وكشفت مؤخراً مؤسسة "ستارشيب" للتكنولوجيا، ومركزها إستونيا، عن خطتها لتوظيف "أعوان الروبوت" لمرافقة الروبوتات، عندما تبدأ تسليم الطلبات في واشنطن العاصمة، وأنه لدى الشركة روبوتات تعمل بالفعل في لندن وهامبورغ ودوسلدورف ومدينة برن السويسرية

App Download

Latest Tweets

AcyMailing Module