كوالكوم تؤكد ان منصة هواتفها المحمولة القادمة ستدعم الجيل الخامس

أعلنت شركة كوالكوم العالمية أن منصة الهواتف المحمولة الرائدة القادمة ستحتوي على نظام (SOC) مبني وفق تكنولوجيا 7 نانومتر والتي يمكن إقرانها مع معالجها  Qualcomm® Snapdragon ™ X50 5G ، والذي من المتوقع أن يكون أول منصة متنقلة للجيل الخامس على للهواتف الذكية من الدرجة الأولى وغيرها من الأجهزة المحمولة.

وقد بدأت الشركة بأخذ عينات من منصة الهواتف المحمولة الرائدة القادمة إلى العديد من الشركات المصنعة الأصلية لتطوير أجهزة المستهلكين من الجيل التالي للمعالجات. وستعمل المنصة المقبلة على تحويل الصناعات وتشجيع نماذج الأعمال الجديدة وتحسين تجربة المستهلك حيث سيبدأ المشغلون عبر الإنترنت بخدمات الجيل الخامس في وقت لاحق من العام 2018 وخلال العام 2019.

وقال كريستيانو آمون ، رئيس شركة كوالكوم إنكوربوريتد: "نحن سعداء للغاية بالعمل مع المصنّعين الأصليين للأجهزة، والمشغلين ، وبائعي البنية التحتية، وهيئات المعايير في جميع أنحاء العالم، ونحن في طريقنا للمساعدة في إطلاق أول نقطة اتصال جوّال بتقنية الجيل الخامس بحلول نهاية العام 2018، والهواتف الذكية التيس تستخدم نظامنا الأساسي للجوّال من الجيل التالي في النصف الأول من العام 2019."

وتابع آمون إن "القيادة المتواصلة لشركة كوالكوم في الأبحاث والهندسة تسمح بمستقبل من الابتكار المتزايد عبر قطاعات متعددة حيث يصبح اتصال الجيل الخامس في كل مكان".

وقد تم تصميم هذه المنصة المحمولة الرائدة مع الجيل الخامس لتمكين توصيل الأجهزة التي تجلب الخبرات والتفاعل ببدهية مع أنظمة الذكاء الإصطناعي AI، بالإضافة لى عمر بطارية فائقة، وأداء عالي.

ومن المقرر الإعلان عن تفاصيل كاملة بشأن الجيل القادم من منصة الهواتف المحمولة من شركة كوالكوم تكنولوجيز في الربع الأخير من عام 2018