زين العراق تتعاون مع إريكسون لإطلاق مبادرة الإتصال من أجل التعليم

سعياً منها لتعزيز قطاع التعليم في الصفوف الثانوية في العراق، تعاونت زين العراق- إحدى شركات مجموعة زين الرائدة في خدمات الاتصالات والبيانات المتنقلة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا- مع شركة إريكسون العالمية لإطلاق مبادرة "الإتصال من أجل التعليم" (Connect to Learn) الدولية في العراق؛ على أن تنطلق المرحلة الأولى من مدرسة في بغداد.

وتهدف المبادرة التي تم إطلاقها بالتعاون مع وزارة التربية إلى رفع جودة التعليم الثانوي للطلاب والمدرّسين على حد سواء، عبر توفير بنية تحتية متكاملة لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، تشمل حزمات الإنترنت ذات النطاق العريض المتنقّل، والمصدر المفتوح إضافة للحلول التعليمية المخزّنة على "السحابة" لتسهيل التعليم في المدارس التي لا تحظى بالخدمات الكافية عن طريق الاتصال.

وحول الموضوع، قال علي الزاهد الرئيس التنفيذي لزين العراق: " إن التعليم هو أحد أهم الاستثمارات التي يمكننا أن نبادر بها للمساهمة في بناء مجتمعنا ومستقبلنا"، مضيفاً: " التعليم هو حق من حقوق الإنسان". وفي ظل العصر الرقمي الذي نعيش فيه حيث تنتشر تكنولوجيا المعلومات والاتصالات لتطال كل زاوية في هذا العالم، لا مبرر لانتفاء وصول طلاب الصفوف الثانوية إلى التعليم المتطور. وبفضل شراكتنا مع شركة إريكسون، سنساهم برفع مستوى قطاع التعليم في العراق عبر تمكينهم صقل مواهبهم ليفجروا طاقاتهم الكامنة. ونحن نتطلّع لإطلاق برنامج "الإتصال من أجل التعليم" (Connect to Learn) في بغداد كخطوة أولى لينتقل إلى سائر أنحاء البلاد في ما بعد".

تجدر الإشارة أنه بفضل التكنولوجيا الحديثة والحلول التي يقدّمها برنامج "الإتصال من أجل التعليم" (Connect to Learn)، باتت حلول تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وسيلة أكثر فعاليّة من حيث التكلفة لتوفير التعليم المتطوّر للمدارس في المناطق الريفية والمدارس التي تفتقر للحد الكافي من الخدمات للطلاب والمعلّمين على حد سواء. كما تتيح التكنولوجيا السحابية إمكانية القيام بأعمال الصيانة والدعم عن بعد، ما يوفّر تجربة أبسط للمستخدمين ويمنح الأساتذة فرصة التركيز على التعليم. يذكر أن النظام تم تصميمه ليكون سهل الاستخدام، بحيث يمكن للأساتذة فهمه بسهولة حتى أصحاب الإلمام المحدود في ميدان تكنولوجيا المعلومات، مما يضاعف ثقتهم وإمكاناتهم كمربين للأجيال الصاعدة.

 

وتعليقاً على ذلك قالت رافية إبراهيم، رئيسة إريكسون في الشرق الأوسط وإفريقيا: "عندما تحصل الفتاة على تعليم جيد، فإنها ستتمكن بذلك من الحصول على عمل جيد، وبالتالي سيكون بمقدورها تربية أسرة متعلمة، إضافة إلى تحسين نوعية حياتها، وعائلتها، ومجتمعها. تهدف مبادرة "الإتصال من أجل التعليم" إلى ضمان حصول الفتيات على تعليم جيد، بغض النظر عن موقعهن أو أية تحديات أخرى. ونحن نتطلع إلى مواصلة العمل مع زين العراق للاستفادة من تقنيتنا وخبرات موظفينا لإحداث تأثير إيجابي في العراق ".

يذكر أن مبادرة "الإتصال من أجل التعليم" (Connect to Learn) تم إطلاقها للمرة الأولى في العام 2010 وهي معتمدة حالياً في 25 دولة حول العالم ويستفيد منها أكثر من 120 ألف طالب بالشراكة مع 16 مشغّل لخدمات الاتصالات المتنقلة.

App Download

Latest Tweets

AcyMailing Module