الاتحاد الدولي للإتصالات ينظم ورشة عمل لتخطيط المرحلة التالية من التعاون العالمي في الخدمات المالية الرقمية

ينظم الاتحاد الدولي للإتصالات ومؤسسة بيل وميليندا غيتس ورشة عمل بشأن الخدمات المالية الرقمية والشمول المالي في واشنطن العاصمة، في 19 أبريل 2017، بالشراكة مع البنك الدولي.

وستسلط ورشة العمل الضوء على النتائج الرئيسية للفريق المتخصص المعني بالخدمات المالية الرقمية التابع للاتحاد الدولي للاتصالات، وستناقش المرحلة التالية من التعاون العالمي بهدف حفز إطلاق الخدمات المالية الرقمية، بالإضافة الى تقديم لمحة عامة عن المبادرات والأحداث المستقبلية الرامية إلى دعم تنفيذ التوصيات التي يصدرها الفريق المتخصص.

وبعد سنتين من المشاورات الموسعة، اختتم الفريق المتخصص التابع للاتحاد والمعني بالخدمات المالية الرقمية (DFS) أعماله بنشر 85 توصية بشأن السياسة العامة و28 تقريراً مواضيعياً داعماً لها. وجمع الفريق المتخصص بين أكثر من 60 منظمة من أكثر من 30 بلداً لتحقيق شمول مالي أكبر لما يُقدر بملياري شخص في العالم ما زالوا محرومين من الخدمات المصرفية.

وتقدم توصيات السياسة العامة البالغ عددها 85 توصية توجيهات في مجالات من قبيل السيولة الرقمية وحماية المستهلك لتعزيز استعمال الخدمات المالية الرقمية وخصوصية البيانات والهوية الرقمية ومعرفة العميل بالوسائل الإلكترونية (eKYC) إلى جانب قابلية التشغيل البيني والنفاذ العادل إلى قناة الاتصالات.

وقال الأمين العام للاتحاد الدولي للاتصالات هولين جاو معلقاً على نجاح الفريق المتخصص: "إن الحكومات في العالم تواجه العديد من التحديات المماثلة في جهودها الرامية إلى تقديم خدمات مالية رقمية متكاملة تماماً. وقد طُورت الحلول حتى الآن في معزل عن الآخرين. وهذه هي المرة الأولى التي سعت فيها إحدى المنظمات إلى وضع مجموعة شاملة من المبادئ التوجيهية العملية والمتكاملة بالاستناد إلى الخبرة المكتسبة من قطاعي الخدمة المالية والاتصالات/تكنولوجيا المعلومات والاتصالات."

وأضاف قائلاً "ومن خلال استعراض أفضل الممارسات الدولية وتقييمها، قمنا بتطوير مجموعة أدوات عملية يمكن موائمتها مع الاحتياجات المحلية. ونأمل في أن تساعد على جلب مزيد من النفاذ والفرص من خلال تقديم خدمات مالية رقمية متينة آمنة وشفافة وميسورة التكلفة ويسهل النفاذ إليها على نحو متزايد لفائدة المستهلكين والتجار في الأسواق الناشئة."

وقال ساشا بولفيريني، رئيس الفريق المتخصص: "إنه على الرغم من إنجاز الفريق المتخصص لأعماله، يتعين علينا الآن أن ننتقل من النظرية إلى التنفيذ. وقد أسفر العمل الذي قمنا به عن مجموعة من التوصيات المتعلقة بالسياسة التشغيلية إلى حد كبير. وستعتمد قيمتها على تطبيقها المنهجي في الأسواق التي تحتاج إلى التوجيه والدعم. ونستعرض الآن الفرص المتاحة للمضي قدماً في مبادرة عالمية جديدة نأمل في الإعلان عنها في أبريل 2017".

 

 

 

AcyMailing Module

Latest Tweets

App Download