loader image

هواوي تستعد لطرح هاتفها الجديد من HUAWEI Y SERIES بكاميرا ثلاثية مدعمة بالذكاء الاصطناعي

أعلنت هواوي مؤخراً عن إطلاق هاتف HUAWEI Y9s الجديد حول العالم. ويمتاز هذا الهاتف بحسب الإعلان الرسمي للشركة بإضافة تحسينات جديدة على تقنيات التصميم والكاميرا التي يتوقعها المستهلكون من فئة الشباب. ويأتي الهاتف مزوداً بكاميرا ثلاثية مدعومة بالذكاء الاصطناعي، بما يشمل كاميرا رئيسية بدقة 48 ميغابكسل وكاميرا بزاوية عريضة جداً بدقة 8 ميغابكسل.

وينتمي هاتف HUAWEI Y9s إلى فئة الهواتف الاساسية، فهو يستهدف فئة مختلفة من المستخدمين مقارنة بهواتف سلسلتي HUAWEI Mate Series و P Series الأكثر شهرة. وقد اتخذت هواوي في هذا الهاتف مفهوم “الروح الشبابية والقوية” وقد استعانت بأحدث تقنيات هواوي المخصصة لسلسلة هواتفها من الفئة الرائدة في سلسلة Y، لتواصل بذلك تخطى احتياجات المستهلكين الشباب وكسب تقدير المستهلكين في كافة أنحاء العالم على أوسع نطاق. ومنذ طرحها لأول مرة في عام 2015، قامت هواوي بشحن 200 مليون وحدة من هواتف سلسلة Y Series على مستوى العالم. وقد سجلت هذه السلسلة، إلى جانب السوق الصينية، نمواً قوياً على مستوى المبيعات في الأسواق الخارجية.

إذاً، ما هي المزايا التي أضافتها هواوي لجعل هواتفها من الفئة الأساسية تنافسية للغاية؟

 لطالما التزمت هواوي بالابتكار وتقديم منتجات عالية الجودة، ولكن قد نتساءل: كيف يمكن لهواوي أن تجعل هذه المزايا مُتاحة في الهواتف ضمن الفئة الأساسية بما أن تكلفتها يجب أن تكون منخفضة؟ في الواقع، حققت هواوي ذلك بفضل تسخيرها لسنواتٍ طويلة من الخبرات التكنولوجية والمعارف العملية، وبلورة رؤىً عميقة حول احتياجات المستخدمين. وقد يعتقد الكثيرون أنه ليس من الصعب أبداً تقديم تجربة مُستخدم جيدة تشمل إمكانات الاتصالات وعمر البطارية ومزايا الكاميرا والتصميم والأداء وشاشة العرض وتصميم واجهة المستخدم؛ ولكن الحقيقة أن وراء كل ميزةٍ أو أداء عالي الجودة تكمن استثمارات كبيرة في مجالات البحث والتطوير. إذ تُنفق هواوي مليارات الدولارات على البحث والتطوير كل عام؛ ويشمل ذلك استثمار نسبة 10٪ إلى 15٪ من إيراداتها السنوية، بالإضافة إلى إنفاق حوالي 73 مليار دولار أمريكي على مدار العقد الماضي. كما استثمرت هواوي بحلول نهاية عام 2018 أكثر من 2 مليار دولار أمريكي لتطوير تكنولوجيا اتصالات الجيل الخامس لوحدها، وهو ما يتخطى إجمالي الاستثمارات من جميع شركات المعدات الرئيسيين في أوروبا والولايات المتحدة الأمريكية.

ما هي مزايا هواتف هواوي الذكية على صعيد البرامج والعتاد وتجربة المستخدم؟

تشتهر هواتف هواوي الذكية بتوظيف أحدث الابتكارات التكنولوجية، خاصة في مجال إمكانات الاتصالات المستقرة وأنظمة الكاميرا المتقدمة، فضلاً عن العمر المديد للبطارية والعتاد القوى للكاميرا وتكنولوجيا الشحن الموثوقة. وقد نجحت هواوي من خلال معالج الرسوميات GPU Turbo في تحسين تجربة الألعاب بشكلٍ كبير في هواتفها، لتصبح بذلك مُنافساً قوياً للهواتف التي تعمل بمُعالج Qualcomm SoC الرائد. إلى جانب ذلك، تمتاز هواتف هواوي بقدرتها الفريدة على اجتذاب المستهلكين بتصاميمها النابضة بالألوان المذهلة، مثل اللون الكريستالي اللامع الذي تم إطلاقه هذا العام. وحتى طرازات هواتف الفئة الأساسية رائعة وتقدم إمكانات قوية للغاية مقابل المال. فبالنسبة إلى سلسلة هواتف HUAWEI Y9 Prime 2019 التي تم إصدارها في النصف الأول من عام 2019، عملت هواوي لأول مرة على إضافة كاميرا أمامية مُنبثقة، وهي خطوة تتيح للمستخدمين الاستمتاع بتجربة شاشة عرض كاملة FullView. وعادة ما يتم استخدام هذا التصميم الاستثنائي للكاميرا المنبثقة في الهواتف من الفئة المتوسطة والرائدة، ولكن هاتف HUAWEI Y9 Prime 2019 يجسد مثالاً رائعاً على التزام هواوي بإضافة أحدث التقنيات المتطورة وعالية الجودة إلى هواتفها الذكية من الفئة الأساسية. تستكمل هذه الهواتف جهود هواوي لتزويد أفضل التقنيات المتقدمة في مجال تجارب التصوير الفوتوغرافي ومزايا الكاميرات المذهلة للهواتف الذكية. وتمتاز هواتف HUAWEI Y9 Prime 2019 بكاميرا عالية الدقة مع خاصية التعرف على المشاهد المدعمة بالذكاء الاصطناعي AI Scene Recognition ، بهدف تمكين المستخدمين من التقاط صور واضحة وتسجيل مقاطع فيديو رائعة في مختلف السيناريوهات. علاوةً على ذلك، تتميز هذه الهواتف ببطارية كبيرة تتيح للمستخدمين الاستمتاع بمزايا الهاتف دون القلق أبداً بشأن استهلاك طاقة البطارية.

ويساعد سجل هواوي الزاخر بالخبرات التكنولوجية والعملية على ترقية سلسلة HUAWEI Y Series بصورة منتظمة، بما يشمل هواتف Y5 وY6 وY7 وY9. كما تمتاز هواتف سلسلة Y بتصاميمها العصرية وجودتها وموثوقيتها العالية، مما يجعلها الاختيار الأمثل من حيث التكلفة. في ضوء كل ذلك، هل سنتوقع توافر هواتف HUAWEI Y9s الجديدة بتصميمٍ رائع وسعر مدهش كالعادة؟ لنترقب جميعاً إطلاق هذه السلسلة.

الخبر السابق

2020، عام الخيارات المفتوحة للشبكات اللاسلكية داخل المباني في الشرق الأوسط

الخبر التالي

“WHATSAPP DARK” يدخل قائمة التطبيقات الداكنة