loader image

صندوق فولفو للسيارات للتكنولوجيا يستثمر في شركة سيركيولور المتخصصة بتقنية بلوك تشين

Volvo XC40 Recharge P8 AWD in Glacier Silver,

أعلنت المشروعات التجارية، الموزّع الحصيري لسيارات فولفو في دولة الإمارات، عن استثمار شركة فولفو للسيارات في شركة سيركيولور المتخصصة بتقنية بلوك تشين، من خلال صندوق فولفو للسيارات للتكنولوجيا، الذراع الاستثماري لرأس المال المُغامر في الشركة.

وعملت سيركيولور مع فولفو للسيارات في السنوات الأخيرة لتطبيق تقنية بلوك تشين لتعزيز إمكانية تتبع الكوبالت المُستخدم في بطاريات سياراتها الكهربائية.

وتستخدم فولفو للسيارات تقنية بلوك تشين من شركة سيركيولور اليوم عبر مختلف أقسام سلسلة توريد البطاريات الخاصة بسياراتها، ما يتيح تعقّب عنصر الكوبالت المُستخدم في XC40 Recharge P8، أول سياراتها الكهربائية بالكامل بنسبة 100%. وسيبدأ إنتاج السيارة الكهربائية في وقت لاحق هذا العام في مدينة غنت البلجيكية.

ويسمح هذا الاستثمار للشركتَين بتوسيع نطاق تركيزهما ليشمل عناصر أخرى، مثل العمل على زيادة إمكانية تعقّب الميكا، وهو معدن يُستخدم كمادة عازلة في بطاريات الطرازات الكهربائية من شركة فولفو.

كما تبحث فولفو للسيارات مع سيركيولور إمكانية توسيع تعاونهما في تقنية بلوك تشين في مجالات أخرى، مثل تتبع انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون والتخفيف منها، لزيادة فرص سيركيولور في وضع معايير للحصول على هذه العناصر من مصادر أخلاقية سواء في قطاع السيارات أو غيره

ويأتي هذا الاستثمار من صندوق فولفو للسيارات للتكنولوجيا في إطار جولة تمويل تجريها سيركيولور، والتي تضم ثلاثة مستثمرين آخرين، وهم: سيستم آي كيو وتوتال كربون نيوتراليتي فينتشرز وصندوق بلغ آند بلاي للتكنولوجيا.

وفي هذه المناسبة، قالت مارتينا بوتشهاوز، مديرة قسم المشتريات في شركة فولفو للسيارات: “نحن ملتزمون بسلسلة توريد أخلاقية لتزويدنا بالمواد الخام، وتُعتبر شراكتنا مع سيركيولور ركيزةً أساسية في هذه النقطة، ويسهم دعمنا لسيركيولور في تطورها الحالي، في توسيع استخدام تقنية بلوك تشين في عملياتنا وتحقيق استدامة أكبر في أعمالنا”.

وكانت فولفو للسيارات أول شركة تصنيع سيارات تطبّق إمكانية تعقّب عنصر الكوبالت المُستخدم في بطارياتها، من خلال اعتمادها على تقنية بلوك تشين عبر مختلف أقسام سلسلة التوريد الخاصة بسياراتها. ويجري تطبيق التكنولوجيا ،التي طورتها سيركيولور، بالتعاون مع كاتل وإل جي كيم، شركاء توريد البطاريات في فولفو للسيارات.

وتشتهر كاتل وإل جي كيم في مجال تصنيع البطاريات، وتتميزان بسجل حافل بالإنجازات في مجال توريد بطارية الليثيوم-أيون لقطاع السيارات العالمي، وتستوفي الشركتان كامل التوجيهات والشروط الصارمة للتوريد التي تتبعها شركة فولفو للسيارات، من حيث اعتماد أحدث التقنيات وسلسلة توريد أخلاقية ومسؤولة، والتخفيف من انبعاثات الكربون واتباع منهجية تسعير تنافسية.

وتنص الاتفاقية بين فولفو للسيارات وكاتل وإل جي كيم على توريد بطاريات طرازات الجيل الجديد من سيارات فولفو وبولستار على مدى العقد القادم، ومن بينها طراز XC40 Recharge P8.

وتم إطلاق صندوق فولفو للسيارات للتكنولوجيا عام 2018، بهدف الاستثمار في الشركات الناشئة في جميع أنحاء العالم المتخصصة بالتقنيات ذات الإمكانات العالية. ويركز الصندوق استثماراته على توجهات التكنولوجيا الاستراتيجية والتي تسهم في إحداث نقلة نوعية في قطاع السيارات، مثل الذكاء الاصطناعي وطرح سيارات كهربائية بالكامل والقيادة الذاتية وحلول النقل الرقمية.

وسيتوفر طراز XC40 Recharge في الإمارات اعتباراً من الربع الرابع العام المقبل.

الخبر السابق

تليكوم ريفيو تبحث في جلسة إفتراضية دور البيع بالجملة بإجتياز الأزمة

الخبر التالي

الزراعة الرقمية تجذب الاستثمار في القطاع الزراعي: إنتاج أكبر بجودة أفضل!