loader image

شركة المشروعات التجارية تُعلن اعتماد فولفو للسيارات لتصميم وتطوير المحركات الكهربائية

Volvo Cars invests in designing and developing electric motors in-house

وكان مختبر المحركات الكهربائية الذي افتتحته الشركة مؤخراً في شنغهاي قد بدأ عملياته منذ الشهر الماضي. وسيُركز بشكل رئيسي على تطوير المحركات الكهربائية لاستخدامها في السيارات الهجينة والكهربائية بالكامل والقائمة على الجيل الثاني من بنية الهيكل المعيارية المرتقبة SPA 2 الخاصة بفولفو.

ويُمثل الاستثمار في جهود تصميم وتطوير المحركات الكهربائية خطوةً جديدةً ضمن طموحات شركة فولفو للسيارات المتمحورة حول المناخ واستراتيجية التحول الكهربائي. وتطمح الشركة إلى زيادة نسبة مبيعاتها من السيارات الكهربائية بالكامل إلى 50% من إجمالي المبيعات العالمية بحلول عام 2025، لتحصد السيارات الهجينة الحصة المتبقية.

 ويُعتبر التحول إلى السيارات الكهربائية جزءاً من خطة المناخ الشاملة الخاصة بالشركة التي تتطرق إلى الانبعاثات الكربونية ضمن جميع عملياتها ومنتجاتها من أجل تحقيق أهدافها بالوصول إلى الحياد الكربوني بحلول عام 2040.

ولا تقتصر الخطة على معالجة الانبعاثات من عوادم السيارات من خلال التحول نحو المحركات الكهربائية فحسب، بل ستتناول الشركة مسألة الانبعاثات الكربونية في شبكة التصنيع ومختلف جوانب عملياتها وسلاسل التوريد عبر إعادة التدوير واستخدام المواد.

تمثلت إحدى الخطوات الملموسة لتحقيق رؤية 2040 الخاصة بشركة فولفو للسيارات بخفض بصمتها الكربونية لكل سيارة بنسبة 40% بين عامي 2018 و2025.

وتأسست المشروعات التجارية، إحدى شركات السيارات في الفطيم، في سبعينيات القرن العشرين في دبي، وتُعتبر الموزّع الرسمي الوحيد لسيارات فولفو في دولة الإمارات العربية المتحدة. وتضم الشركة فريقاً خبيراً يتمتع بمهارات ومؤهلات عالية لضمان الحصول على تجربة متكاملة عند شراء السيارة. وتُعدّ مجموعة السيارات في الفطيم واحدةً من الأقسام الخمسة التي تضمها مجموعة الفطيم، وتوفر منتجات وخدمات عالية الجودة من شأنها إثراء حياة المستهلكين وتساعدهم على تحقيق تطلعاتهم كل يوم.

الخبر السابق

العقوبات الأمريكية تُجبر هواوي بيع علامتها “هونر”

الخبر التالي

الحوسبة السحابية في المنطقة العربية والعالم: كيف تخدم الشركات وتعزّز التحوّل الرقمي؟