loader image

“جنرال موتورز” تؤكّد على توجّهها بخطى ثابتة نحو المستقبل

قامت جنرال موتورز أثناء مشاركتها في معرض الإلكترونيات الاستهلاكية (CES) للعام 2021 بوضع الخطوط العريضة لجهودها الهادفة إلى ريادة التوجّه نحو مستقبل كهربائي بالكامل. ويأتي هذا في وقت تشهد خلاله الشركة الكثير من التطوّرات الملفِتة في سعي منها لتحقيق توجّهها البارز، وهو ما يظهر في العديد من النواحي بدءً من بث الحيوية مجدّداً في الشركة للإعلان عن بداية فصل جديد عبر إطلاق هوية وشعار جديدين للعلامة التجارية، وصولاً إلى إعادة تصوّر سبل التنقّل العصرية من خلال مفهوم التاكسي الجوي الكهربائي بميّزة الإقلاع والهبوط العمودي (VTOL) من كاديلاك. ومن الطبيعي أنه عندما تقوم جنرال موتورز بتحديد المعالم الأساسية للطريق، فإن علاماتها التجارية الأبرز مثل شفروليه و’جي إم سي‘ وكاديلاك سوف تتبع الدرب ذاته عبر تقديم مركبات كهربائية متطوّرة وتوفير تجارب بارزة من شأنها أن تساعد في تمكين كل شخص من استخدام مركبة كهربائية (EV).

حول هذا الموضوع، قال لؤي الشرفاء، الرئيس والمدير الإداري لعمليات جنرال موتورز في أفريقيا والشرق الأوسط: “تقود ’جنرال موتورز‘ قطاع السيارات والعالم في التوجّه نحو اعتماد سبل التنقّل المستقبلي وكذلك تبنّي المستقبل الكهربائي بالكامل. وتشكّل التقنيات الحديثة المتطوّرة ونماذج الأعمال المبتكَرة وتجارب العملاء الجديدة محور استراتيجيتنا. ولقد وفر لنا معرض CES الفرصة المثالية لاستعراض الهوية المحدَّثة لعلامتنا التجارية وتوفير نظرة خاطفة على رؤيتنا التي تركّز على إيجاد عالم مع صفر حوادث وصفر انبعاثات وصفر ازدحام مروري.”

 

الثورة الكهربائية تنطلق مع منصّة بطارية Ultium

تُعتبَر Ultium المنصّة الأولى في العالم للمركبات الكهربائية القابلة للتوسعة، مع قدرة على جعل كل مركبة تقريباً مركبة كهربائية، وسوف تشكّل الأساس للجيل المقبل من مجموعة المركبات الكهربائية (EV) لدى جنرال موتورز– بحيث توفر الطاقة لكل شيء بدءً من مركبات الإنتاج واسعة النطاق وصولاً إلى مركبات الأداء العالي، شاملة ’جي إم سي هامر EV‘ و’كاديلاك LYRIQ‘. وستكون منصّة Ultium من ’جنرال موتورز‘ قادرة على إيجاد مركبة كهربائية (EV) يمكنها قطع مسافة تصل إلى 450 ميلاً بعد شحنها بالكامل، كما ستوفر الطاقة للمركبات الكهربائية من مختلف الأحجام والأشكال والأسعار، وتمكّن التسارع من صفر حتى 60 ميل/ث خلال مدّة قصيرة جداً تبلغ حوالي ثلاث ثواني في بعض الطرازات.

وتمنح هذه الوحدة القياسية مستويات هائلة من المرونة، مع توافر ثلاثة أنماط هندسية رئيسية سيتم استخدامها لدى شفروليه‘ و’جي إم سي‘ و’كاديلاك‘.

استثمارات بقيمة 27 مليار دولار في منتجات المركبات الكهربائية (EV) والمركبات ذاتية القيادة (AV)، مع طرح 30 مركبة كهربائية بحلول 2025 شاملة ’جي إم سي هامر EV‘ وCELESTIQ الجديدة كلّياً من ’كاديلاك‘

تأكيداً على ريادة جنرال موتورز في مجال المركبات الكهربائية (EV)، ستقوم الشركة على مدى السنوات الخمس القادمة باستثمار 27 مليار دولار في منتجات المركبات الكهربائية (EV) والمركبات ذاتية القيادة (AV) حتى العام 2025، مع إطلاق 30 مركبة كهربائية جديدة على الصعيد الدولي، وهذا يشمل ’جي إم سي هامر EV‘ و’كاديلاك LYRIQ‘ بالإضافة إلى ’شفروليه بولت EV‘ التي أعيد تحديثها والمركبة الكهربائية متعدّدة الاستعمالات (EUV) طراز ’بولت‘ الجديدة. وسوف تتيح منصّة Ultium لشركة ’شفروليه‘ توسعة مجموعتها من المركبات الكهربائية أكثر كي تضم شاحنات البيك-أب كاملة الحجم ومركبات الكروس أوفر المدمَجة، وحتى مركبات الأداء العالي.

كما تُعتبَر ’جي إم سي هامر EV‘ أول شاحنة فائقة كهربائية بالكامل في العالم، وهي تشكّل التعبير الأوضح عما تعنيه ’جنرال موتورز‘ بالتحديد عندما تقول إن أي مركبة يمكنها أن تكون مركبة كهربائية (EV). وقد تم تسليط الضوء على ميّزتين في هذه الشاحنة مع إبراز المزيد من التفاصيل عنهما خلال معرض CES، وهما وضعية Terrain Mode التي توفر من خلالها ’جي إم سي هامر EV‘ خاصّية القيادة عبر دوّاسة واحدة لمنح سيطرة دقيقة عند السير بسرعات منخفضة على الدروب الوعرة والزحف فوق الصخور. وتجمع هذه الميّزة بين دقّة السيطرة على العزم الفوري المتاح عبر نظام دفع EV والمكبح الاحتكاكي وذلك لتوفير مستويات معايرة استثنائية تتخطّى أي شيء يمكن توفيره عبر محرّك يعمل بالوقود أو الديزل. أما تقنية Bose لتعزيز صوت المركبة الكهربائية، والتي تتضمّن نغمات الغيتار والتغذية الراجعة عالية التردّد والمندمجة مع الإلهام المستمَد من رياضة سيارات الفورمولا E، فتمنح الإحساس بالقوّة والطاقة الكامنة التي يطلقها السائق من خلال وضعية التحكّم بالانطلاق المعروفة باسم Watts to Freedom.

أما ’كاديلاك‘، فقدّمت خلال معرض CES نظرة خاطفة على سيارة CELESTIQ الجديدة كلّياً، والتي تشكّل التعبير الأقصى عن ابتكارات ’كاديلاك‘ وسيتم الكشف عنها قريباً. ولقد وفرت هندسة منصّة Ultium مجالاً جديداً ومنحت ’كاديلاك‘ حرّية دمج المزيد من التقنيات. والنتيجة هي حضور دراماتيكي مع مظهر جانبي منخفض وأبعاد خلفية بارزة.

وتتمتّع CELESTIQ بخاصّية الدفع بالعجلات الأربع وسقف زجاجي بالكامل، وتزخر كل سيارة بباقة مختارة بعناية من المواد الراقية التي يتم ابتكارها يدوياً لتوفير تجربة في قمّة الفخامة. وسيكون سقف هذه السيارة الأول من ’كاديلاك‘ الذي يقوم على زجاج ذكي رباعي الأجزاء من أجهزة الجزيئات المعلَّقة (SPD)، بينما يمكن التحكّم بمستوى تعتيم ألوان الزجاج كي تتلاءم مع البيئة والمزاج داخل المقصورة. وستكون هذه التجربة الشخصية المتساوية لكل راكب ميّزة حصرية في ’كاديلاك CELESTIQ‘.

BrightDrop – تحويل الخدمات اللوجستية إلى المركبات الكهربائية وتحسين عمليات توصيل المنتجات والخدمات المرتبطة بها

يمنح BrightDrop عملاء ’جنرال موتورز‘ نظاماً إيكولوجياً من المنتجات الكهربائية المستخدَمة من الميل الأول للأخير، إضافة للبرمجيات والخدمات المرتبطة بها، وذلك لتمكين شركات التوصيل والخدمات اللوجستية من نقل البضائع بطريقة أكثر فعالية وكفاءة. وجرى تصميم حلول BrightDrop لمساعدة الشركات في تخفيض تكاليفها وتعزيز إنتاجيتها للحد الأقصى وتحسين مستوى سلامة الموظّفين وأمن الشحنات، إلى جانب دعم الجهود العامّة المتعلّقة بالاستدامة.

وتُعدّ BrightDrop نتاج مبادرات Global Innovation من ’جنرال موتورز‘، وهي تنضم إلى المجموعة الأخرى من باقي الشركات الناشئة الجديدة التي أطلقتها Global Innovation.

إعادة تصوّر سبل التنقّل العصرية

تم خلال معرض CES إلقاء نظرة سريعة على المستقبل الذي يتاح فيه السفر الجوي الشخصي، وذلك من خلال الكشف عن مركبة ’كاديلاك‘ الجوية الكهربائية النموذجية ذات الإقلاع والهبوط العمودي (طائرة الدرون الشخصية VTOL). وتتميّز مركبة VTOL بقدرة السفر من سطح إلى آخر بسرعة تصل إلى 90 كلم/س، وهي تمنح العملاء المزيد من الوقت للاستمتاع بالقيام بما يرغبون به أكثر شيء، بينما في الوقت ذاته يساهمون بعدم تشكيل أي زحمة في المنطقة حولهم.

مبادرة Everyone In

تشكّل الحزمة المتكاملة من المنتجات والمفاهيم التصميمية والتقنية المستقبلية تعبيراً واضحاً عن توجّه ’جنرال موتورز‘ نحو الفصل الجديد من تاريخها وسعيها لتوفير تجارب تعكس إمكانيات وفرص التنقّل المستقبلي.

ضمن هذا السياق، قامت الشركة بالكشف عن هوية جديدة للعلامة التجارية، بالإضافة إلى إطلاق حملة جديدة خاصّة بالعلامة التجارية توافقاً مع التحوّلات التي تشهدها ’جنرال موتورز‘ في سعي منها لتحقيق رؤيتها الهادفة لإيجاد عالم يتميّز بصفر حوادث وصفر انبعاثات وصفر ازدحام مروري.

تجدر الإشارة إلى أن التغيير الذي خضع له الشعار مؤخراً هو الأبرز خلال السنوات الخمسين الماضية. فقد تم تصميم الهوية المحدَّثة للعلامة التجارية كي تتلاءم مع البيئة المتمحورة بشكل أساسي حول العالم الرقمي، وهذا يتماشى تماماً مع تركيز ’جنرال موتورز‘ على رسالتها الخاصّة بالمركبات الكهربائية (EV). ويتميّز الشعار الجديد بكونه يُبرِز التراث العريق بينما يمنح مظهراً حيوياً وعصرياً أكثر لمربّع ’جنرال موتورز‘ الأزرق المعروف. كما تنطبق هوية العلامة التجارية الجديدة على العلامات التجارية التقنية بما فيها Ultium. ولقد ركّز فريق مصمّمي ’جنرال موتورز‘ الذي أُوكِلت إليه مهمّة ابتكار الشعار الجديد على تحقيق توازن يجمع التاريخ الغني والثقة العالية المتوارَثة في التصميم الحالي مع رؤية ’جنرال موتورز‘ المستقبلية.

الخبر السابق

HUAWEI WATCH Fit ساعة ذكية لا مثيل لها

الخبر التالي

سامسونغ تكشف عن Galaxy S21