إريكسون في أسبوع جيتكس: تشغيل تقنية الجيل الخامس وتحفيز الابتكارات

صرّح فادي فرعون، رئيس إريكسون في الشرق الأوسط وأفريقيا، عن بدأ تشغيل شبكات تقنية الجيل الخامس التجارية على مستوى المنطقة، ما سيؤدي إلى تحفيز الابتكار لتوفير تجارب جديدة للمستهلكين وفرص استثنائية للمؤسسات. وقد سلط فرعون الضوء خلال حديثه مع الإعلاميين على دور تقنية الجيل الخامس في توفير إيرادات جديدة للشركات والناتجة عن رقمنة القطاعات.

 وفي هذا السياق قال: "سيمكَن نشر شبكات تقنية الجيل الخامس المشغلين من تعزيز قدراتهم لتطوير حالات استخدام وتطبيقات وخدمات جديدة، إضافة إلى زيادة الإيرادات الناتجة عن الخدمات التي توفرها تقنية إنترنت الأشياء والتطبيقات الصناعية، ما سيساهم في خلق موجة من الإبتكارات الإستثنائية على مستوى القطاع".

 ومن المتوقّع بحسب تقرير إريكسون للاتصالات المتنقلة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، أن تشكّل الاشتراكات المخصّصة للنطاق العريض المتنقل 90% من إجمالي الاشتراكات في المنطقة بحلول عام 2024، ما سيوفّر فرص وإمكانات هائلة للمشغلين لتبني تقنية الجيل الخامس، بهدف تحسين تجربة المستخدم، فضلاً عن توفير مصادر جديدة للإيرادات.

 كما سلّط فرعون الضوء على العديد من التوجيهات الخاصة بمزودي الخدمات لتحقيق الإمكانات الكاملة لتقنية الجيل الخامس، عبر تبادل الأفكار حول بعض حالات الاستخدام الأكثر نجاحاً على مستوى العالم، واستعراض التوجيهات الاستثنائية التي تمكن مزودي الخدمات من تحقيق المنفعة الكاملة من الإمكانات والفرص الهائلة التي توفرها تقنية الجيل الخامس. وقدم فرعون توضيحات خاصة باستراتيجيات السوق، بما في ذلك الاعتبارات المتعلقة بنماذج الأعمال وتحديد مواقع سلسلة القيمة، وكذلك الشروط الخاصة بنشر الشبكات.

 وأضاف بأن العديد من العملاء قد اختاروا إريكسون كشريك مثالي لنشر تقنية الجيل الخامس، حيث تعتبر الشركة الأولى على مستوى القطاع التي أعلنت عن توقيع  العديد من الاتفاقيات المتعلقة بالنشر التجاري لتقنية الجيل الخامس، إضافة إلى تشغيل العديد من الشبكات التجارية الحية عبر أربع قارات، مع التوقع بأن يزداد عدد الشراكات خلال الفترة  القادمة.

 وأوضح فرعون أن إريكسون تمتلك محفظة مرنة من الخدمات بفضل منصة الجيل الخامس التي تمكن مشغلي خدمات الاتصال من الإنتقال بسلاسة لاستخدام شبكات الجيل الخامس. وقد تم تزويد أجهزة نظام إريكسون الراديوي بالبرامج المتوافقة مع شبكة الجيل الخامس منذ عام 2015، والذي يمكن استخدامها أيضاً باعتماد الموجات الراديوية الجديدة لتقنية الجيل الخامس مع القدرة على تثبيت البرنامج عن بُعد. وأضاف: "نحن نعمل مع شركائنا لتمكين نشر تقنية الجيل الخامس على النحو المتكامل عبر خطوات مدروسة، بطريقة تتناسب مع الواقع الحالي للأعمال والتكنولوجيا. نحن نقدم لعملائنا منصة متوسعة وقابلة للتكيف مخصصة لتقنية الجيل الخامس، لمساعدتهم في نشر التقنية الجديدة وتسريع عملية التغطية على نحو سلس.

 وتعزّز منصتنا لتقنية الجيل الخامس الراديوية الرئيسية مرونة الشبكة، لتوفير حالات استخدام جديدة لتقنية الجيل الخامس، وتسريع وقت الاستجابة، وخفض التكلفة الإجمالية للملكية."

 أعلن فرعون عن توفير إريكسون للعديد من الرؤى العملية حول موضوعات بارزة بما في ذلك ريادة الابتكار على مستوى تقنية الجيل الخامس، وتوسيع إمكانات الأعمال الخاصة بالتقنية الجديدة، وغيرها من الخدمات المبتكرة. وستقوم إريكسون، باستشراف المستقبل، عبر إطلاق تقريرها السنوي "الاستفادة من الإمكانات التي توفرها رقمنة القطاعات باستخدام تقنية الجيل الخامس "، حيث سيتم تسليط الضوء على القطاعات الصناعية البارزة في المنطقة وتوفير فرص واضحة لحالات استخدام تقنية الجيل الخامس.