"نتسكاوت" تعتمد "منهج الرؤيا بلا حدود"

ها هو معرض جيتكس للتقنيّة 2019 ينطلق في مركز دبي التجاري العالمي، بمشاركة نحو 4500  شركة عارضة ومن أكثر من 100 دولة. يسلّط المعرض الضوء في دورته هذه السنة على أهم التقنيات والابتكارات الحديثة التي تسعى أبرز الشركات لاعتمادها.

ومن بين المشاركين في المعرض هذه السنة شركة نتسكاوت التي ناقشنا مع مدير المبيعات فيها، السيد بيتر عادل، واقع القطاع الرّقمي بشكل عام وأهم التحديات التي باتت تواجهنا اليوم لا سيّما مع ظهور تقنيات وبرامجيات حديثة يوميًّا.

أما عن مشاركة نتسكاوت ضمن أسبوع جيتكس 2019، فأكّد عادل على التواجد السّنوي ضمن المعرض، وحرص الشركة على هذا الحضور الذي من خلاله تتمكّن من الوصول لعدد أكبر من العملاء والشركات من كافّة القطاعات.

وعن الشّعار الذي تتبنّاه نتسكاوت لهذه السنة " منهج الرؤيا بلا حدود"، قال عادل:" ينقسم الشعار إلى جزئين مهمّين،  وتعمل نتسكاوت على أساسهما، أوّلاً، الخدمة التي نقدّمها للعملاء لا سيّما من حيث قدرتنا على  تحديد المشكلة أو الثغرة الالكترونيّة وحلّها بأسرع وقت ممكن مهما كانت معقّدة. أمّا الجزء الثاني، هو حرصنا على اعتماد كافّة الطرق لمكافحة وتصدّي للهجمات الالكترونيّة التي ممكن أن تتعرّض إليها الخدمات والبرمجيات الرقميّة"، مضيفًا :"هذه الرؤيا تُعتبر الاستراتيجيّة الحاليّة لنتسكاوت التي من خلالها يرتكز عملها ولذلك، فننصح الشركات وجميع العملاء  باعتماد رؤيا واضحة ومحدّدة لانجاز عملهم على أساسها".

وفي حديثه، تطرّق عادل إلى التقرير السنوي الرابع عشر لأمن البنى التحتيّة الذي تعدّه نتسكاوت، والذي يشير إلى ارتفاع نسبة حجم الهجمات الالكترونيّة الموزّعة حول العالم، بالاضافة إلى ارتفاع بتكرار هذه الهجمات في الدولة الواحدة. وعند سؤالنا عن سبب ارتفاع النتائج الواردة في التقرير، أجاب عادل :"ان التقدّم التكنولوجي وظهور تقنيات وبرمجيات رقميّة حديثة بشكل كبير، أدى ازدياد خطر الخروقات الأمنيّة معها؛ فهناك نحو 39% زيادة في عدد تكرار الهجمات الالكترونيّة  فضلاً عن عدد الأجهزة الالكترونيّة المتّصلة بشبكة الانترنت  الذي يزيد يومًا بعد يوم ليصل إلى حولى7 مليون  جهاز من كاميرات وهواتف محمولة وغيرها ممّا يشكّل تربة خصبة للمقرصنين ويسهّل عليهم فبركة الهجمات الالكترونيّة أكثر". فما هو الحل في هذه الحالة؟

من جهته اعتبر عادل أن الحلّ الأنسب لتجنّب الخروقات والهجمات الالكترونيّة يكمن بقدرة كل فرد أو شركة على استخدام البرمجيّات الالكترونيّة بشكل سليم والاستفادة من كل الابتكارات الرقميّة الجديدة باعتماد رؤيا معيّنة واضحة كتلك التي تمّ اعتمادها من قبل نتسكاوت "منهج الرؤيا بلا حدود"، خاتمًا، أن امتلاك الرؤيا الصحيحة  تمكّن المستخدم من الاستفادة من الاجهزة والبرامج والخدمات الالكترونيّة بشكل صحيح وبالتالي تقديم خدمة سليمة وجيّدة للعملاء.